الرئيسية 8 الاخبار والمقالات 8 اخبار ومقالات الصحف 8 سكان 04 بلديات بولاية المسيلة ينتظرون رفع التجميد عن مراكز للتكوين المهني
سكان  04  بلديات بولاية المسيلة ينتظرون رفع التجميد عن مراكز للتكوين المهني

سكان 04 بلديات بولاية المسيلة ينتظرون رفع التجميد عن مراكز للتكوين المهني

 

لايزال سكان 04بلديات بولاية المسيلة ، وهي بلديات الشلال ، ونوغة ، أمسيف والسوامع ، ينتظرون رفع التجميد عن مشاريع خاصة بمراكز التكوين المهني وان كانت بلديات الشلال ونوغة وأمسيف تندرج ضمن المشاريع المجمدة لسنة 2013، لتأتي بعدها بلدية السوامع ،والتي تم تجميد مشرع التكوين بها ،وهي البلدية التي شهدت شهر ماي 2014حادثة مؤلمة تمثلت في اقتحام شاحنة مجنونة لملحق التكوين المهني بالسوامع ، وأدى الى مصرع ثلاث متربصات واصابة07أخريات بجروح متفاوتة ، لتكون بعدها مباشرة زيارة الوزير الأول الأسبق نور الدين بدوي ، الذي كان حينها وزيرا للتكوين والتعليم المهنيين، حيث منح مشروعا خاص بمر كز التكوين المهني لبلدية السوامع ، لكن المشروع لم يرى النور الى يومنا هذا ، وبالعودة الى موضوع مراكز التكوين المجمدة بالبلديات الثلاث الأخرى ، فان مطلب رفع التجميد عن المشاريع الخاصة ببناء مراكز التكوين المهني ، بات ضرورة ملحة ، حيث يضطر متربصو بلدية أمسيف الى قطع مسافة 33كلم الى مقر الدائرة الخبانة للالتحاق بمركز التكوين المهني ، وهو ما جعل الكثيرين يرفضون الالتحاق بمركز التكوين المهني ، وهو الحال مع متربصي بلديتي ونوغة والشلال ، الذين يكونون مجبرين على التنقل الى بلدية حمام الضلعة وعاصمة الولاية على التوالي ، وفي ظل الارقام التي تحملها التسربات المدرسية نهاية كل موسم دراسي ، والظروف الاجتماعية الصعبة ،والتي لاتمكن جل تلاميذ الطورين المتوسط والثانوي من اكمال مشوارهم الدراسي ، وهي الظروف ذاتها التي لم تساعدهم في سبيل تعلم حرفة ،تمكنهم من الخروج من دائرة الفقر ، في انتظار تحرك الوزارة الوصية لرفع التجميد عن مشاريع التكوين المهني ،ومعه نهاية معاناة التنقل اليومي للمتربصين.

سعد لعجال

النهار

%d مدونون معجبون بهذه: