الرئيسية 8 اقلام صحافة الموقع 8 بوجمعة اسماتي 8 ترقية مدينة بوسعادة إلى ولاية مطلبا شرعيا
ترقية مدينة بوسعادة إلى ولاية مطلبا شرعيا

ترقية مدينة بوسعادة إلى ولاية مطلبا شرعيا

حشود من المواطنين يخرجون في مسيرة سلمية
ترقية مدينة بوسعادة إلى ولاية مطلبا شرعيا
شهدت مدينة بوسعادة نهاية الأسبوع خروج حشود من مختلف فئات المجتمع في مسيرة سليمة للمطالبة بترقية المدينة إلى مصاف الولايات وهذا بعد أسبوع كامل من الحركات الاحتجاجية التي أقدم عليها شباب المنطقة
المسيرة انطلقت من مقبرة الشهداء باتجاه مقر الدائرة يتقدمها أعضاء من البرلمان وأعضاء المجلس الولائي والمجلس البلدي بأغلبية أعضائه رفقة رئيس البلدية وأعضاء المجالس البلدية المنتخبون بالمنطقة الجنوبية من ولاية المسيلة ،حيث جابت المسيرة الطريق الرئيسي وسط المدينة في تنظيم محكم من طرف المجتمع المدني تحت أعين رجال الأمن انتشروا في عدة نقاط مهمة لتنظيم حركة المرور بطرق احترافية وفي جو منسجم بين كل أطياف المجتمع .
المتظاهرون طالبوا بتجسيد الوعود التي تعهد بها أكثر من مسؤول في وقت سابق لترقية المدينة إلى ولاية في أي تقسيم إداري مقبل مباركين مجهودات فخامة رئيس الجمهورية لترقية عدة بلديات جنوبية إلى ولايات منتدبة غير أنهم تفاجئوا من حرمان منطقتهم الشاسعة من هذه الترقية التي كانوا يعولون عليها كثيرا وكانت ثقتهم مطلقة في فخامة رئيس الجمهورية لأنصافهم وتحقيق أحلامهم التي مضى عليها نصف قرن من الزمن وينتظرون التفاتة منه لتحقيق وعده فيما يخص مدينة بوسعادة وترقيتها إلى ولاية
انتهت المسيرة داخل ساحة مقر الدائرة بإلقاء بيان ختامي أكدوا فيه على شرعية المطلب بطرق حضارية فهو مطلبا شرعيا من كل سكان جنوب الولاية التي تجاوز عددهم 500 ألف نسمة مؤكدين وقوفهم الدائم مع فخامة رئيس الجمهورية الذي تمنوا منه تلبية مطلبهم المشروع حسب نص البيان .
ـــــــــ بوجمعة . س ــــــــــ

اضف رد

%d مدونون معجبون بهذه: