أخبار عاجلة

المطارفة…سياسة ورياسة

ليس من السهل الحديث عن القبائل الهلالية التي دخلت المغرب الأوسط(الجزائر) في القرن الحادي عشر للميلاد، وتوزعت على امتداد رحلة المسير، بأمر من الخليفة الفاطمي المستنصر لدين الله وبايعاز من وزيره اليازوري الذي أغرى كبراءهم بملك الخليفة الزناتي (المعز بن باديس الصنهاجي) ومنح الواحد منهم جمل ودينار دون ذكر دور قبيلة الأثبج ورئيسها الحسن بن سرحان في قيادة القبائل الهلالية المشكلة من رياح وزغبة وأحلافهم من المعقل وبني سليم.
يقول العلامة عبد الرحمن بن خلدون ((كان هؤلاء الأثبج من الهلاليين أوفر عددا وأكثر بطونا(…)نذكر دريد وهم أعز قبائل الأثبج، وعرفوا برئيسهم الذي دخل بهم إفريقية وهو الحسن بن سرحان بن وبرة ـ إحدى البطون دريد، والمواطن التي نزلوها بالمغرب ما بين بلاد العناب إلى قسنطينة))
من أهم بطون الأثبج التي نزلت الحضنة للاستيلاء على قلعة بني حماد، أولاد دراج المشكلة من 12 بيتا(راجع منشورنا السابق) سكنوا الأرض الممتدة من وادي بريكة بباتنة شرقا الى وادي القصب بولاية المسيلة غربا، سنتناول اليوم جذور وتاريخ المطارفة.
المطارفة هم أبناء مطرف بن خليف بن أبي ربيعة بن الأثبج بن نهيك بن هلال بن عامر بن صعصعة، فهم من القبائل القيسية العدنانية التي تنحدر من نسل التبي إسماعيل بن النبي إبراهيم عليهما السلام ولا علاقة للتسمية بالادعاء القائل إنهم سكنوا أطراف مدينة المحمدية (التسمية الشيعية لمدينة المسيلة)، ولو صحت ذلك لكثرت النعوت والأوصاف مثل التطرف والمطرفين والمتطرفين لكن الطبيعة البدوية والميل الى تربية الماشية هي التي دفعت بهم نحو تخوم المدينة وأطرافها.
ذكر العلامة عبد الرحمن بن خلدون مطرف في أكثر من موضع من بينها((ينسب إلى الأثبج لطيف من بين بطون هذا الأخير “اليتامي” وهم أولاد كسلان بن خليفة بن لطيف بني ذوي مطرف)) والشائع في بلاد الحجاز اليوم تسمية أبتائهم الذكور باسم مطرف غير يجب التفريق بين مطرف بن خليف بن أبي ربيعة الذي ينحدر من قبيلة الأثبج ومطرف بن شافع بن عامرالذي ينحدر من قبيلة زغبة المنتشرة في الغرب والجنوب الغربي للجزائر، من المفارقات وجود بلديتين بنفس التسمية الأولى بلدية المطارفة التي تتبع دائرة أولاد دراج ولاية المسيلة والثانية بلدية المطارفة التي تتبع ولاية أدرار الصحراوية.
يتشكل المطارفة من العديد من الفرق أبرزها أولاد بوعكر وأولاد لوصيف وأولاد سعودي وأولاد حموده وأولاد علي وأولاد الولهي وأولاد علي بن زيد والفراحتية وأولاد الكيحل والديالم والبريكات والتراين والزرارقة والدبابشة والبخاته والطبيقات والزواولة والحصينات وأولاد بوخميسة والديالم يتوزعون على الجهة الشرقية لوادي القصب التي تشمل قرى غزال والحصن وذراع بن رباح وبوخميسة التي تتحدث بعض الروايات على هروبهم نحو تلك الجهات خوفا من بطش القوات الفرنسية لأانهم ناصروا الحاج محمد المقراني في ثورته المسلحين 1871م وعرفوا بتسمية المنافقين بوضع ثلاث نقاط على القاف ويقصد بهم الأنصار وخسروا أخصب الأراضي الفلاحية التي أعطيت للعوائل الموالية ،بينما تقع قرى مزرير وأولاد بوعكر وأولاد علي بن زيد واللويزة والزواوولة ورتبة العرقوب والديالم وأولاد الولهي والبخاتة وكدية رمادة ونوارة واولاد سلامة وبشيلقة والفراحتية وخباب في الظفة الشرقية لوادي القصب ،وبالتالي نلاحظ أن السكان يتوزعون بين بلدتين متجاورتين وهما المطارفة التي تظم فرقا من قبائل أخرى مثل الحجاجبة والقوراري والممنانعة وهم من فرقة السوامع والسعامرية(مشتة عمرون) من فرقة البراكتية والعديد من عرب عياض بن الأثبج(المعاضيد) وأولاد سيدي منصور وأولاد سيدي إبراهيم بوبكر وأولاد سيدي إبراهيم السلامي كما يقيمون بكثرة ببلدية المسيلة مقر الولاية اذ يشكلون السواد الأعظم من هذه الأخيرة بعد أن حدث تحولا في نمط المعيشة وانتقالهم من البداوة الى العيش في الحضر.
يعتبر الولي الصالح الشيخ محمد بن عبد الله بوديلمي دفين مقبرة الأشياخ الأب الروحي وليس البيولوجي لأبناء مطرف أو المطارفة أحد علماء الأجلاء الذين حفلت به منطقة الحضنة عامة ومدينة المسيلة خاصة حسب ماجاء في كتاب الأستاذ كمال بيرم((فهو من العلماء العاملين شيخ الطريقة الخلوتية يرجع نسبه الى السيد عبد القادر بن الولي الصالح الشيخ بوزيان سيدي محمد البوديلمي المشهور عند أهل الحضنة وخاصة عرش أولاد دراج والمطارفة والمسيلة، من عائلة الشيخ محمد بن عبد الله العلامة الجليل الشيخ محمد بن عزوز الديلمي المذكور في كتاب البستان من علماء تلمسان لابن مريم)) ومازالت ذريته مستمرة الى يومنا هذا ممثلة في عائلة أحمد بن الشريف الساكنة ما بين نوارة وبشيلقة بالقرب من مجطة البنزين شنافي.
شكل تراب المطارفة قيام أول تجمع بشري بمنطقة الحضنة وتحديدا بقرية بشيلقة وهي تسمية مخففة و محرفة عن كلمة بازيليكا BASILIC وهي مصطلح كان يستعمل لدى الإغريق بمعني صالة الملك أو العرش أو القاعة الملكية، وبعد انتشار المسيحية نظرا لأنها مكان فسيح استغله المسيحيون أضحت مكان يقومون عنده بصلواتهم وشعائرهم المسيحية…أسسها الامبرطور البيزنطي جنستنيان الأول CONSTANTIN 1 وسماهاzabi justiniana باشراف قائده الجنرال سولومان واقام الرومان حولها الكثير من الأبراج ومراكز الحراسة(كدية عيدة ،كدية الثعلوب،كدية الحس) في اطار خط الليمس أو خط الشمس حيث ينمو محصول القمح بداية من القرن الثاني الميلادي.
وقد أكد المؤرخ الفرنسي steven gasell أن بشيلقة تنام على مدينة كبيرة تدعى zabi justinia حسب مضمون النقوش اللاتنية المكتشفة بعين المكان وكذا خريطة انطونيني التي حددت موقع المدينة بين ستيفيس (سطيف) وأوزيا على الطريق الرابط بين هاتين المدينتين مرورا بجنوبي مرتفعات الحضنة وفي عام 484 م خلال المؤتمر الذي عقد بقرطاجة، وردت أسماء أساقفة مدينة بشيلقة أوzabi justiniana.
يشتهر المطارفة بالرياسة (ممارسة السياسة) والنشاط التجاري وتربية الماشية والخيول الأصيلة وممارسة الفلاحة المسقية والمروية وغراسة الزيتون والأشجار المثمرة مثل المشمش والتين والرمان، ولا تختلف العادات والتقاليد كثيرا عن بقية فرق أولاد دراج، وهم أهل جود وكرم ونصرة للسائل والمحروم وسبب كراهيتهم للون الأصفر ليس تطيرا كما يشاع ولكن لأسباب سنفصلها في المنشور القادم.
تاريخيا شارك المطارفة في مقاومة الحاج محمد المقراني 1871م(40 شهيد حسب بعض الروايات) وثورة التحرير الكبرى (54 شهيد) ولم يتول أي واحد من أبناء المطارفة منصب القايد أو الباشاغا على غرار الفرق الأخرى المجاورة، والشخصية الوحيدة التي ربطت علاقة مع الحاكم(السوبريفي) هو سي أحمد بديار صاحب المنزل المعروف بالمكتب الثاني(دوزيام بيرو) الذي لقب ربه شهيدا بمنطقة مسيف.
تظم المطارفة العديد من الرموز والوجوه يعجز القلم عن ذكرها أبرزهم/
-الولي الصالح الشيخ محمد بن عبد الله بوديلمي دفين مقبرة الأشياخ.
-45 شهيد خلال ثورة التحرير.
-الشهيد أحمد بديار
-الشهيد أعمر زغبة
– الشهيد سالمي موسى
-الشهيد شريد عبد الحفيظ باقر اليهود بالموس البوسعادي.
– رئيس المحكمة العليا عبد الرشيد طبي
-المجاهد ديلمي جدي المكنى الشيخ زغود
– المجاهد ابراهيم بريكي رحمه الله.
– المجاهد الشاعر محمد زوالي
– الشاعر حمودة الزايدي
– الشاعر صغيري أحمد
-المجاهد سعادي بوذينة رحمه الله.
– المجاهد عبد العزيز العياشي مدير متوسطة العقيد العقيد الحواس سابقا.
-المجاهد علي ولهة رحمه الله رئيس أمن الولاية لولايات تبسة وباتنة وسوق أهراس
-المجاهد دراجي زغبة أول رئيس بلدية المسيلة منتخب (أنتخب عام 1967).
-عبد الله بوطبيق رابع رئيس بلدية المسيلة منتخب.
-عيسى سالمي خامس رئيس بلدية المسيلة منتخب.
-عبد الله سالمي سادس رئيس بلدية المسيلة منتخب.
-الدكتور عزالدين ملوكي سابع رئيس بلدية المسيلة منتخب.
-الطبيب كمال زريق ثامن رئيس بلدية منتخب.
-الطبيب نورالدين عمرون بن المجاهد المداني بن البحري.
-عبد الله بريكي عاشر رئيس بلدية المسيلة منتخب.
-رؤساء بلدية المطارفة منذ الانشاء عام 1984(الحامدي+قيشومة+مطرفي السعادي+صالح عيش+نورالدين زغبة+حسين دهمش+ عمار عمرون)
-رئيس الغرفة الفلاحية النائب عبد اللطيف بوديلمي.
-رئيس وفاق المسيلة الراحل ديلمي عبد الكريم.
-حارس وفاق سطيف والفريق الوطني سابقا مصطفى زغبة.
-ميلود بديار مكلف بملف الشباب برئاسة الجمهورية (أغتيل عام 1995)
-الضابط المتقاعد ديلمي مدير مدرسة الحرس الجمهوري
-الضابط المتقاعد من سلاح الإشارة جمال زغبة
-الضابط المتقاعد جمال ساسي.
-العقيد جلول ساسي رحمه الله.
– العقيد المتقاعد بلقاسم رنجي
-رجل المخابرات أمحمد دهمش رحمه الله
-السيناتور إسماعيل ديلمي صاحب مصنع حضنه حليب.
-الأستاذ زكرياء بختي رئيس المجلس الشعبي الولائي سابقا.
-أستاذ العلوم السياسية الدكتور إسماعيل دبش.
-الأستاذ نوي خرشي رئيس حزب حركة المجتمع الديمقراطي(حمد)
-الأستاذ سعيد خرشي مدير التربة سابقا…
-الأستاذة الفاضلة ربح الماشي كحالي
-المقاول أحمد جبلاحي الذي أتم بناء مسجد النصر
-الأستاذ سعيد بوداود رئيس اللجنة الدينية لمسجد النصر.
-المقاول جمال خرشي
-وكيل لدى الجمارك رنجي بوبكر.
-أستاذ التربية البدنية الدكتور عبد اليمين بوداود نائب المجلس الشعبي الوطني
-مدير التأمينات الاجتماعية CNAS جمال سهيلي نائب سابق في البرلمان.
-مدير التأمينات الاجتماعية CNAS لولاية قالمة شتيح
-النائب السابق بالمجلس الشعبي الوطني ومحافظ الحزب عبد الله بوطبيق.
-طبيب الرأس والأعصاب عبد الله عقريب.
-طبيب الأمراض المعدية محمد مرنيز المكلف بملف الكوفيد 19(مستشفى كوفيد)
-طبيب الأسنان الراحل عمار مرنيز رحمه الله.
-طبيب أمراض القلب والشرايين بختي
-أستاذ الاعلام الآلي الخير دهمش.
-الدكتور فاتح بوطبيق نائب رئيس حزب المستقبل.
-الدكتور فؤاد بوطبيق إطار بوزارة الداخلية والجماعات المحلية.
– الدكتور قفي مراد استاذ الادب العربي
– الدكتور جلول لعجال عضو المجلس الشعبي الولائي.
– استاذ الادب الإنجليزي محمد قفي
– استاذ العلوم السياسية نورالدين دومي
– المستثمر العيفة سالمي
– مفتش التعليم الابتدائي مهدي سالمي..
-البروفيسور ناجي أستاذ بالمدرسة العليا للأساتذة بالقبة.
-البروفيسور لحسن مزراق بن المجاهد موسى مزراق.
-البروفيسور سليمان ملوكي أستاذ الفلسفة وتاريخ الفكر السياسي.
-البروفيسور زهير عمريو أستاذ التربية البدنية
-البروفيسور سعيد بن يمينة أستاذ علم الاجتماع.
-الدكتور عبد الله زوبيري أستاذ العلوم السياسية.
-القاضي الهاشمي جبلاحي
-المحامي أحمد زغبة
– مدير المدرسة ارجم جبلاحي رحمه الله
– المعلم ساسي الساسي رحمه الله..
-الدكتور طلال زغبة أستاذ العلوم الاقتصادية.
-الدكتور محمد روبي أستاذ علم النفس وعلوم التربية.
-البروفيسور لخضر خرشي أستاذ اللغة الفرنسية.
-البروفيسور بوداود أستاذ الرياضيات.
-الأستاذ دبش العمري مدير ثانوية 700 سابقا
-الأستاذ سليم ولهة رئيس نقابة CNAPESTE
-معلم الأجيال روبي أحمد رئيس جمعية متقاعدي عمال التربية لولاية المسيلة.
-الداعية وصاحب المواعظ عبد اللطيف العمري.
-الأستاذ الداعية والامام محمد بوديلمي
-مدير متوسطة أبي علي بن الرشيق، عبد الحميد عمرون
-مدير متوسطة أبي علي بن الرشيق عبد الرشيد زغبة.
-مبروك بوداود رئيس جمعية الاحسان ومراسل قناة البيان الالكترونية.
-الأستاذ بختي عياش مدير متوسطة لاروكاد.
-الأستاذ عيسى عويبر أستاذ العلوم السياسية بجامعة سطيف 2.
-المقتصد موسى مزعاش مفتش المالية-ثانويات-
-مدير الثانوية عطري موسى رحمه الله.
– مدير الثانوية جمال بريكي.
– مفتش التربية والتكوين موسى محمود
– استاذ اللغة الفرنسية المتقاعد يوسف دهمش
– مدير المدرسة المتقاعد صديق دهمش.
-المراقب العام المتقاعد أحمد مطرفي عضو الأمانة الوطنية للاتحاد العام للعمال الجزائريين.
-المفتش العام للتعليم الابتدائي لولاية مسيلة محفوظ بوبعاية
-المراسل الصحفي الطيب بوداود أستاذ متقاعد من التعليم المتوسط.
– النقابي والناشط الجمعوي بوجملين كحالي..
-المراسل الصحفي سمير مناصري.
-مدير موبيليس سمير مناصري بن أحمد.
-عضو المجلس الشعبي الولائي سعيد رنجي.
-المستثمر الفلاحي في مطاحن الحبوب طاهر رنجي.
-عضو الغرفة الفلاحية سابقا الشيخ عيسى ولهي.
-مدير البريد والمواصلات وتكنولوجيات الاتصال لولايات بسكرة والمسيلة سابقا العياشي مناصري.
-الفنان عبد الرشيد مرنيز مدير متوسطة أبو الخير الشجار.
-المطرب عبد الحميد صديقي المكنى عبد الحميد مسيلي.
وقاف المختار المراقب المالي للمسيلة سابقا الان هو بقالمة ، الصيدلي وقاف احمد ، الطبيب وقاف الصالح ، وقاف عبد الحميد مدير نفطال ببرج بوعريربج متقاعد الان ، الدكتور جمال مزعاش رئيس مصلحة الكوفيد ، مزعاش العمري مفتش ادارة ،المفتش مزعاش عز الدين ، وقاف موسى المكلف بالميزانية بالولاية ،دومي لوصيف استاذ الرياضيات و المدير الحالي لمتوسطة اول نوفمبر ، شاهي التالمة عبد الحليم طبيب مختص …
القائمة طويلة، نرجو المعذرة فقد هرمنا وتقدم بنا العمر، فلا تجزعوا منا….
منشورات ذياب الزغبي الهلالي….

عن كل الاراء تعبر عن أصحابها ولا تعبر عن موقعنا

%d مدونون معجبون بهذه: