أخبار عاجلة
الرئيسية 8 الولاية الدائرة البلدية 8 اخبار الولاية 8 الحفل الولائي الخاص بتكريم المتفوقين في الامتحانات الرسمية

الحفل الولائي الخاص بتكريم المتفوقين في الامتحانات الرسمية

اشرف السيد عبدالقادر جلاوي والي الولاية اليوم الاربعاء 28-10-2020 رفقة السادة رئيس المجلس الشعبي الولائي، أعضاء اللجنة الولائية للأمن، نواب البرلمان بغرفتيه، الأمين الولائي لمنظمة المجاهدين، أعضاء الأسرة الثورية، السيد مدير جامعة محمد بوضياف، السيدات و السادة أعضاء أسرة التربية، ممثلي نقابات التربية، أولياء التلاميذ، ممثلي الحركة الجمعوية و المجتمع المدني، اعضاء الأسرة الإعلامية.
📌 في البداية تناول السيد مدير التربية الكلمة ليرحب من خلالها بالسادة الحضور، وبأبنائنا وبناتنا المتفوقين والمتفوقات، ويقدم شروحات موجزة، ليحيل الكلمة بعدها للسيد الوالي.
📌 أين القى السيد الوالي كلمة بالمناسبة َمضمونها:
” إنه لمن دواعي الغبطة و السرور أن نلتقي مع هذه الوجوه الكريمة وخاصة بناتي وأبنائي في هذا الحفل التكريمي لبناتنا وأبنائنا المتفوقين في إمتحانات شهادة البكالوريا وشهادة التعليم المتوسط و البالغ عددهم 52 تلميذة و تلميذ وهذا بمناسبة إحتفالات المولد النبوي الشريف ، وهي ذكرى عزيزة على كل مسلم ومسلمة لميلاد خير الانام نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، وعليه أفضل الصلاة والسلام والتي تتزامن مع احياء الذكرى 66 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة أول نوفمبر 1954 ثورة التحرير وهي الذكرى الغالية على الشعب الجزائري الأبي وذات دلالة عظيمة على التضحيات الجسام بالنفس و النفيس للشهداء الأبرار والمجاهدين الأخيار لتحرير هذه الأرض الطيبة المباركة التي سقيت بالدماء الزكية الطاهرة لمليون ونصف مليون شهيد .
▪ إن رقي الأمم وإزدهارها وتطورها ، يقاس بمدى تحكمها في العلم والمعرفة وخاصة ونحن في عصر الألفية الثالثة عصر التكنولوجيات و الرقمنة ، وبلادنا تتوجه إلى كسب رهان المستقبل ، التغيير نحو شتى العلوم والمعارف وخاصة الرقمنة في الجزائر الجديدة .
▪ إن النتائج الدراسية المتحصل عليها خاصة في شهادة البكالوريا ، والتي بلغت نسبة النجاح فيها 45.56 % وهي نسبة مرضية تدل على التحسن مقارنة بالسنوات الماضية رغم الأزمة الصحية .
ومن هذا المقام الطيب أتقدم إليكم بخالص التهنئة وكل عبارات التقدير والعرفان والشكر على نتائجكم الباهرة وتفوقكم العلمي المستحق .
▪ بالرغم من الظروف الصحية الإستثنائية جراء تفشي كوفيد 19 والإنقطاع عن الدراسة لمدة طويلة ، وما ترتب عن ذلك من تأثيرات نفسية ومعنوية سيئة ، غير أنكم رفعتم التحدي وتحليتم بالعزيمة والإرادة والمثابرة من أجل النجاح و التفوق ، لكن دون أن ننسى ما قام به الإطار التربوي و البيداغوجي والإداري من جهود مضنية وأعمال كبيرة في مؤسساتكم التربوية ونخص بالذكر كل الأساتذة و المعلمين وأشكرهم بالمناسبة على كل جهودهم العلمية و نشاطاتهم التربوية و مهامهم المعرفية .
لنقف وقفة عرفان وتقدير و إحترام لهذه الفئة التربوية السامية ــ
▪ كما كان لأوليائكم دورا كبيرا في تحقيق هاته النتائج الدراسية لتوفيرهم الرعاية الإجتماعية و النفسية المناسبة .
▪ لقد حرصت السلطات العمومية على توفير كل الشروط البيداغوجية و الإدارية والوسائل الوقائية من أجل ضمان أفضل الظروف للتمدرس لكافة الأبناء المتمدرسين في المدن و الأرياف و القرى على حد السواء.
وخلال الدخول المدرسي الجديد 2020 /2021 وتنفيذا لتوجيهات السلطات العليا للبلاد ، أسديت التعليمات اللازمة لجميع الأطراف المعنية بالعملية التربوية ومنها :
🔸 فتح المطاعم المدرسية وتقديم الوجبات الغذائية الساخنة .
🔸 تهيئة الجناح الصحي وتوفير المياه وصهاريج المياه
🔸 توفير النقل المدرسي لفائدة التلاميذ
🔸 توفير التدفئة في جميع المؤسسات التربوية
🔸 تنظيم عمليات النظافة داخل المؤسسات التربوية
🔸 تجديد الأثاث المدرسي وتوفير الكتاب المدرسي
🔸 تنفيذ البرتوكول الصحي وتنظيم حملة التعقيم بالمؤسسات مع توفير الكمامات
▪ وفي غمرة هذه الأجواء الإحتفالية اختار السيد عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية الفاتح من نوفمبر لهذه السنة 2020 تاريخا ويوما مشهودا للاستفتاء على مشروع تعديل الدستور ، تكريسا لدولة الحق والقانون ، دولة ضمان الحريات الفردية والجماعية ، دولة العدل والمساواة ، دولة الحركة الجمعـويـة والمجتمع المدني والأعيـان أي دولـــة الــديمقــراطيــة التشاركية .
▪ كل هذا من التحرير والبناء إلى التغيير ضد كل الممارسات والسلوكات القديمة والتطلع نحو جزائر جديدة ، جزائر الازدهار والرقي ، جزائر الأمن والاستقرار والسلم ، جزائر لايظلم فيها احد مع تكافؤ الفرص والاستفادة من الثروات لكل أفراد الشعب الجزائري بدون إقصاء وتهميش .
▪ ومن هنا نهيب بشعبنا الأبي بولاية المسيلة على غرار باقي ولايات الوطن ان يتوجه بقوة الى صناديق الاقتراع للاستفتاء على مشروع تعديل الدستور بمشاركة قوية وبكثافة وتسجيل مشاركة قياسية يسجلها التاريخ لنساء ورجال وبنات وأبناء هذه المنطقة التاريخية المجاهدة ، لتفويت الفرصة على أعداء الجزائر و المتربصين بها وتلقين الدرس اليقين للرأي العام العالمي .
▪ فإني على ثقة تامة من المواطنات والمواطنين بولايتنا الخروج عن بكرة أبيهم نحو مراكز التصويت من اجل الجزائر الجديدة، نظرا لأهمية المشاركة في عملية الاستفتاء على الدستور باعتباره حدث محوري تنتظره الجزائر في الفاتح نوفمبر.
☑ 🎊 اين تم 🔖 تكريم التلميذة نويكس هنادي لحصولها على المرتبة الاولى بولاية المسيلة في امتحان شهادة البكاوريا بمعدل 18.59 من ثانوية عين الخضراء. وكذا المتفوقين الأوائل على مستوى الولاية في شهادة البكالوريا وشهادة التعليم المتوسط.
🔖 وتكريم الفائزة الأولى في المسابقة الدولية لتحدي القراءة العربي على المستوى الجهوي.
🔖 تكريم المؤسسات التربوية المتحصلة على أحسن النتائج في شهادة البكالوريا.
🔖 تكريم المبتكرين الأطفال.

عن كل الاراء تعبر عن أصحابها ولا تعبر عن موقعنا

%d مدونون معجبون بهذه: