الرئيسية 8 اقلام صحافة الموقع 8 مير بوسعادة يلتقى بالمجتمع المدني

مير بوسعادة يلتقى بالمجتمع المدني

 في لقاء موسع جمع رئيس بلدية بوسعادة مع فعاليات المجتمع المدني التنمية أولى مطالب مختلف سكان أحياء المدينة في لقاء موسع جمع رئيس بلدية بوسعادة مع مختلف فعاليات المجتمع المدني بدعوة من رئيس البلدية للوقوف على جملة النقائص التنموية في مختلف أحياء المدينة . اللقاء تم بقاعة الاجتماعات بمقر البلدية بداية هذا الأسبوع حيث كان لجمعيات الأحياء ومختلف الجمعيات الفعالة طرح عدة انشغالات تتعلق أساس بالتنمية والنقائص بعدة أحياء بالمدينة جاء مقدمتها حي لعوينات ، فيبدوا المشاكل التي طرحت أكثر من مرة ماتزال تراود مكانها وحلها ليس بقريب يضيف ممثل الحي المذكور خاصة فيما يتعلق بتعبيد الطريق الرئيسي وكذا الأرصفة وقنوات الصرف الصحي والمشكل الذي زاد من معانات السكان يضيف ذات المتحدث مدخنة مستشفى الشهيد رزيق البشير إذ تنبعث منها الروائح الكريهة بعد عملية حرق بعض المخلفات الطبية والتي يتم حرقها قريبا من الحي أدت بالسكان يرفع هذا الاستياء أكثر من مرة إلا أن الحال مازال قائما وأملهم كبير في رئيس البلدية لايجاد مخرجا لهذا المشكل والذي عمر طويلا . أحياء بطريق الجزائر هي الأخرى تعاني من الغبار الذي ينبعث من المحاجر القريبة من مساكن السكان والتي لم تجد طريقها إلى الحل هي الأخرى منذ فترة طويلة في عهد مجالس بلدية متعاقبة فالإشكال قائما بذاته وهو ما يتطلب تدخل أكثر من مسؤول حسب بعض الجمعيات التقت بهم السياسي على هامش هذا اللقاء ويبدوا أن حله حسب البعض منهم لن يكون قريبا …؟ إشكال أخر أكثر أهمية يتعلق بشعبة ” بن عدل ” والذي عان منه المواطنين منذ سنوات طويلة ورفع المطلب أكثر من مناسبة وتطرقت له وسائل الإعلام إلا أن الوعود موجودة والحول توقيعية لامتصاص غضب السكان في كل مرة تنزل فيها الأمطار وتحول حي سليمان عميرات والكادات وشعبة بن عدل إلى واد يجر كل شيء في طرقه ويفصل الأحياء المذكورة إلى جزئين ويهدد البناءات بالانهيار خاصة في شعبة بن عدل وأصبح يسبب الخوف والرعب كلما نزلت الأمطار ورغم شكاويهم المتكررة إلى الوضع مازال يراود مكانه …؟ يبدوا من خلال حضورنا لهذه الجلسة التي ثمنها رئيس البلدية وطالب من الحضور أن تعقد مثل هذه الجلسات على الأقل مرة كل شهر كما أكد لهم أن باب مكتب رئيس البلدية مفتوح كل أمسية خميس أمام الجمعيات لتقديم أي اقتراح يخدم الصالح العام وهو أمر استحسنه الحضور وأبدوا استعداهم التام للتنسيق فيما بينهم من اجل نقل كل النقائص على مستوى الأحياء في جميع القطاعات حيث طلب منهم رئيس البلدية مستقبلا نقل الانشغالات مكتوبة في تقارير فردية لكل جمعية لكي يتسنى للسلطات المحلية دراسة كل الاقتراحات في حدود إمكانيات البلدية كما أجاب بإسهاب على كل التساؤلات المطروحة والتي تم طرحها من طرف الحضور فمنها من في طريقها الى الحل النهائي ومنها من تم تسجيلها من طرف الرئيس على أمل برمجتها في برامج تنموية مستقبلية خاصة ببلدية بوسعادة ومنها يتم نقلها إلى الجهات المعنية . نشير في الأخير أن اللقاء اعتبره الحضور مثمرا خاصة وانه يعالج كل ما يتعلق بالتنمية في مختلف أحياء المدنية دون استثناء على أمل توسيع مثل هذه اللقاءات كل فعاليات المجتمع المدني والعقلاء من سكان المدينة بهدف السعي لتجسيد كل برامج التنمية وفق الإمكانيات التي تتوفر عليها بلدية بوسعادة . ــــــ بوجمعة . ب ـــــــ

 

%d مدونون معجبون بهذه: