أحدث الأخبار
عاجل

بوسعادة .. الريشة و وهج الآفـــاق ،، ل : عبد القدر مام ــ تعليق : عبدالحفيظ بودور .

+ = -

 

 

 

بوسعادة .. الريشة و وهج الآفـــاق ،، ل : عبد القدر مام ــ تعليق : عبدالحفيظ بودور .
عندما نـــزل ألفونسو إيتيان دينيه في أحــد الأيــــام ببوسعادة ، لم يكن يدري بأنه سيلقي عصا
الترحال إلى الأبــد وأن هذه الواحـــة الصغيرة عدوتي وادي بوسعادة ستأســره وتغنم ريشته وألوانــه ليصبح فنّــه كلّه مكرساً لهذه الجميلة السّاحــرة التي خلبت لبّه فرضي بها مقــاماً و بأهلـها بـــــدلاً وجيراناً وبدينها عقيدة والتزاماً .وفي ذكاء المحترفين وخبرتهم نزل الصحفي اللاّمع عبدالقادر مـــام
بثقل بثـقل مؤسسة للإنتاج التلفزيوني وصــوّر في بوسعــادة قصــة هذا الفنان التشكيــلي الذي تخلى عن ماضيه الباريسي وتسمى نصرالدين الدين دينيه . . وبرّ اً من الأستاذ عـبدالقادر مـام ووفاءً لمدينته التي تعلّم فيها جانبا من الطفولة و الشباب ، عرض في جمع من نخبة المدينة ومثـقـفيها وفاعليها فيلمه الوثائقي الذي مزج فيه بحذق ومهارة بين شخصيتي الفنان دينيه و المدينة التي فتنته في أمسية ثقافيـة بمناسبة ذكرىيوم الطالب . ويصعب على المتفرج أن يفهم أي الموضوعين يقصد المنتج ؟ أينوه بحيـاة الرسام الفرنسي لأنه خلد بوسعادة بلوحاته ، أم يتغزل ببوسعادة التي عشقها هو أيضا مثلما حدث للرسام؟
وحينما تحدث الأستاذ عبدالقادر مام عقب تكريمه تعهّد بأن يعمل على إخراج ملحمة في تاريخ بوســعادة لأجـــل تبيين مالهذه المدينة من مساهمـــات في الثقافة و الفنون و السياحـــة وفي تـــاريخ الجزائرعموماً حتى يعلم أيّ ذنب ارتكب هؤلاء الذين نبذوا هذه المدينة وحرموها حقها في الوجود والعيش كحاضرة من حواضر الوطن .
ونحن نبارك هذا العهد ونشدّ على يد الأستاذ مام ونعضده ونتعهد مثلما تعهد أن نضع مافي ساحتنا الثقافية من قدرات في خدمة مشروع الملحمة برّاً و وفاءًا لبوسعادة وتاريخها .
تعليق : عبدالحفيظ بودور .

الوسم


أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

مواقع صديقة .. أمل بوسعادة
تابعنا على تويتر
موقع الشبكة نت