أحدث الأخبار
عاجل

أول عملية فدائية ببوسعادة ضد الاحتلال الفرنسي

+ = -

أول عملية فدائية ببوسعادة ضد الاحتلال أواخر فيفري 1956

ثلاثة مجاهدين وهم بن أسعيد وذان و علي طيباوي و سالم الفنطازي

بإقتراح من بن أسعيد تم تكليفهم من طرف الصادق جغروري بمهاجمة حانة ببوسعادة يرتادها بعض العساكر الفرنسيين ،يحكي لي المجاهد بن أسعيد بأنهم مكثوا في مقهى الجزائر (café d’alger ) ببوسعادة من منتصف النهار حتى أذان صلاة العشاء وهم يترصدون في عساكر العدو وما إن دخل العساكر إلى الحانة الغير بعيدة عن المقهى فقام علي امهيري يجري راكض ورمى القنبلتين اليدوتين داخل الحانة فاحدثتا خسائر كبيرة وتقدم سالم الفنطازي الذي يحمل مسدس فيه خمسة رصاصات فقام بإفراغ أربعة رصاصات في صدور الجرحى من العساكر الذين خرجوا من الحانة ، لكن احد السكان أمسك بسالم من الخلف وراح ينادي أين الشرطة أين الشرطة لقد أمسكت بأحدهم ، فتقدم بن أسعيد الذي المكلف بتغطية الانسحاب وهم بقتل ذلك الشخص وكان معه سكين وقنبلتين من الغاز لكن سالم الفنطازي تدارك الموقف وتمكن من توجيه مسدسه إلى الخلف وأفرغ الرصاصة الخامسة في ذلك العميل .

نتائج العملية الفدائية

مقتل 20 عسكري فرنسي
إنسحاب المجاهدين بسلام
وكانت هذه هي أول عملية فدائية ببوسعادة

– الصورة الأولى مأخوذة من فيلم معركة الجزائر
– الصورة التي على اليمين للمجاهد علي طيباوي المدعو امهيري
– الصورة التي على اليسار للمجاهد بن اسعيد وذان المدعو الصابر

*** أبو القاسم عبد الفتاح بن إبراهيم بن أحمد العـــزوزي

الوسم


التعليقات مغلقة.
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

انضم مع 7٬666 مشترك

مواقع صديقة .. أمل بوسعادة
جديد موقعنا
موقع الشبكة نت
مساحة اعلانات
%d مدونون معجبون بهذه: